التخطي إلى المحتوى
محمد صلاح يكشف لـ«المصري اليوم» هديته لأهالي بسيون بعد انتقاله إلى «ليفربول»

قال النجم محمد صلاح، لاعب منتخب مصر، وفريق ليفربول الإنجليزي، إن تكفله بمصاريف إنشاء وحدة إسعاف في قرية نجريج بمركز بسيون «هديته إلى أهالي المركز»، وأعرب عن سعادته بموافقة اللواء أحمد ضيف صقر، محافظ الغربية، على إقامة وحدة الإسعاف بمسقط رأسه.

وأضاف «صلاح»، في تصريحات لـ«المصري اليوم» أثناء إقامته حفل عشاء للمحافظ والقيادات التنفيذية بالمحافظة، وعدد من أصدقائه: «سعيد جدًا بموافقة المحافظ على إقامة وحدة إسعاف لخدمة قريتي ومركز بسيون، وأتمنى إنهاء كافة الإجراءات الإدارية في أسرع وقت».

وتابع النجم المنتقل حديثًا إلى ليفربول الإنجليزي: «سأتبرع بننائها على نفقتي دون أن أكلف الدولة جنيهًا واحدًا».

ووجه «صلاح» الشكر لمحافظ الغربية، والدكتور محمد شرشر، وكيل وزارة الصحة بالغربية، على سرعة الموافقة متمنيًا النجاح والتوفيق لكل القيادات التي تعمل لخدمة المواطنين.

وقال الحاج صلاح غالى، والد صلاح، إن نجله متبرع بالكامل بتكلفة وحدة الإسعاف، وأردف: «تقدمنا قبل ذلك بأكثر من طلب ولكن تأخرت الموافقة بسبب الروتين».

من جانبه، أوضح الدكتور محمد شرشر، وكيل وزارة الصحة بالغربية، أنه سيتم البدء فورًا في إقامة وحدة الإسعاف بعد موافقة المحافظ، ورئيس مرفق الإسعاف، واختتم: «محافظ الغربية سيقوم بافتتاحها في أسرع وقت